دولي

“الليبرالي السوري” يدعو لدولة واحدة وبرلمان ثنائي بين الفلسطينيين واليهود

اقترح “الحزب الليبرالي السوري” (أحرار) إقامة دولة واحدة بين الفلسطينيين واليهود، تتضمن “برلماناً ثنائي الغرفة”، داعيافي بيان صادر له إلى حل القضية الفلسطينية بشكل مستدام عبر إقامة دولة واحدة، وحل الدولتين.

وأكد أن “الوضع الراهن غير قابل للحياة” باعتبار أن “استمرار الحرب والدمار يخدم فقط القوى المتطرفة في المنطقة، ويؤدي إلى منع تحقيق السلام والاستقرار الإقليمي”.

وقال البيان إن “مشاريع بناء الدول القومية في المنطقة أثبتت فشلها في تحقيق السلام”، وإن نموذج إقامة الدولة الواحدة هو “الحل الأمثل في عصرنا الحالي”، مطالباً المجتمع الدولي بالضغط على إسرائيل لتغيير سياساتها وقوانينها، واعترافها بأن “أرض فلسطين التاريخية هي أرض واحدة لشعب متعدد الثقافات والأديان”.

وحدد الحزب خطوات لتحقيق ذلك، عبر “إنهاء الاحتلال والفصل العنصري”، و”تأسيس دولة تضمن المساواة والعدالة”، مقترحاً “تشكيل برلمان ثنائي الغرفة، يضمن تمثيلاً عادلاً لجميع المجموعات العرقية والدينية”.

وتعيش مناطق قطاع غزة، منذ نحو 6 أشهر، تحت وطأة عدوانٍ إسرائيلي، هو الأكثر فتكاً في تاريخ الحروب التي شنتها اسرائيل ضد الفلسطينيين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى